وحدة الياسمين

بقلم | عبدو عوض

سيبقى عبيراً يتدفق إلى قلبي ...
يغنيني عن عبقكم أيُّها البشر..
سيمنحني الياسمين ...
قلباً لا يعرف الدنيا برمتها.. ولا يعرف همًّا قد وجد فوق سطح القمر...
سأروي لليل قصة ...عنوانها سيكون ...

ظلماً يدور على كتف بشر

مطأطئً قلبي وفؤادي على ...
حظٍ عاثر يكويني بشرر ......

وحده الياسمين سينام باكراً..
لا ضجيج ولا صراخ ولا عواء بشر ...

ففي مثل هذا اليوم قد ........... قد فشا الخبر
أنَّ قلباً قد أصابه الضجر.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.